أثارت الممثلة الإسرائيلية ” #غال_غادوت ” ضجة في #لبنان ، عبر فيلمها الذي كان من المتوقع أن يطرح في صالات السينما هذا الأسبوع، على الرغم من أن دور السينما اللبنانية عرضت في الماضي أفلاما لغادوت، التي خدمت لسنتين في #الجيش_الإسرائيلي، وكان آخرها فيلم “باتمان ضد سوبرمان” في العام 2016، وذلك قبل نحو شهر على صدور مذكرة مكتب مقاطعة إسرائيل بمنع عرض كل أفلامها.

والأربعاء، حظر لبنان عرض فيلم #”واندر_وومن ” في صالات السينما بسبب مشاركتها فيه، استنادا لقرار من#مكتب_مقاطعة_إسرائيل التابع لجامعة الدول العربية.

وأثار قرار الحكومة اللبنانية ترحيب بعض الناشطين اللبنانيين الذين يطالبون بـ”مقاطعة #إسرائيل” كانوا أطلقوا حملة لمنع عرض الفيلم الذي يتناول قصة “بطلة خارقة” تلعب دورها الممثلة الإسرائيلية غال غادوت.

Gal Gadot

 

وقال مصدر في الأمن العام اللبناني “أصدرت وزارة الداخلية قراراً بمنع عرض الفيلم بناء على توصية من المديرية العامة للأمن العام، وذلك لوجود تعميم من مكتب #مقاطعة_إسرائيل في جامعة الدول العربية بمنع عرض أفلام” غادوت.

وكانت وزارة الاقتصاد اللبنانية طلبت من المديرية العامة للأمن العام اتخاذ الإجراءات اللازمة لمنع عرض الفيلم، مذكرة بأنّ الأمانة العامة لجامعة الدول العربية أصدرت في نيسان/إبريل العام 2016 “مذكرة تتعلّق بمنع عرض الأفلام والأعمال الفنية التي تشارك في تمثيلها الممثلة الإسرائيلية غال غادوت”.

ومع أن لبنان يتمتع بحرية واسعة في استخدام الإنترنت التي تنتشر عليها نسخ غير قانونية من الأفلام والأعمال الفنية والثقافية الصادرة في مختلف أنحاء العالم، إلا أن السلطات تلتزم بالقائمة السوداء التي يعدها مكتب مقاطعة إسرائيل.

يذكر أن الأمن العام اللبناني يمنع إجمالا الأعمال التي يرى فيها إثارة للحساسية الطائفية أو نيلا من المقدسات الدينية أو انتهاكا للآداب العامة أو ترويجاً للتطبيع مع إسرائيل.