اخر الاخبار
الرئيسية » منوعات وفن » هاشم سلمان: فوجئت بحجم محبة الناس لي

هاشم سلمان: فوجئت بحجم محبة الناس لي

شبكة الاعلام العراقي ـ عمكاباد

بغداد / سامر المشعل

دأب طيلة حياته على نشر الفرح وزرع البسمة والبهجة على وجوه الناس، كرس فنه لخدمة اطفال العراق، حتى توج سفيرا للطفل العراقي، من قبل منظمة اليونسيف، يرقد حاليا في مستشفى المسرة. بعد اجراء عملية استئصال لاربعة اورام في القولون، ثلاثة منها حميدة والورم الرابع خبيث.

زارت جريدة (الصباح) الفنان الشامل والمحبوب هاشم سلمان امس الاول للاطمئنان على صحته، فوجدنا ان الغرفة غصت بمحبيه وعشاق فنه واصدقائه للاطمئنان على صحته وسلامته، ورغم الآلام التي تعقب اجراء العملية، ظل هاشم سلمان ينثر الفرح وتتعالى الضحكات التي يثيرها بين زائريه، حتى تدخلت الطبيبة المسؤولة على علاجه بالقول ان الزيارات بهذه الكثافة تؤثر في صحته. تحدث هاشم سلمان الى جريدة (الصباح) متقدما بالشكر لكل من زاره ودعا له بالشفاء قائلا:” بفضل الله ودعوات العراقيين والمحبين انا بخير، ماكنت اتوقع ان يغمرني الناس بهذا الحب وجزاهم الله خير الجزاء”. واضاف” هذا نتيجة حصاد مازرعته في نفوس الناس من حب واخلاص لاكثر من ثلاثين سنة، الله سبحانه وتعالى عندما يحب عبد يقول”يا ملائكة السماء، احببت فلانا فنادوا من في الارض يحبه، والقيت عليك محبتي، فهي محبة ربانية، واحمد الله واشكره”. فيما بارك انتصارات جيشنا بمناسبة تحرير الموصل قائلا: “ابارك بشائر النصر في الموصل واحيي ابطال الجيش العراقي والحشد الشعبي، اللهم انصر العراق واحفظ اطفال العراق”. متوجها بالشكر لكل الشخصيات والمسؤولين والفنانين الذين تفقدوه وسألوا عنه، قائلا:” اتصل الفنان ماجد المهندس ومدير اعمال كاظم الساهر واتصلت وزيرة الصحة عديلة حمود، ثم جاءت لزيارتي في المستشفى، واتصل بي نائب رئيس الجمهورية نوري كامل المالكي شخصيا ووزير العمل والشؤون الاجتماعية محمد شياع السوداني والكثير من الشخصيات.. واشكر جريدة (الصباح) وحضورها وهذا يعني لي الشيء الكثير”. نتمنى للفنان وسفير الطفل العراقي هاشم سلمان الشفاء العاجل والعودة السريعة الى عالم الاطفال والفن، بدأ سلمان مشواره الفني متأثرا بمقدم البرامج عمو زكي، ويعد فنانا شاملا، عمل في الاذاعة والتلفزيون والمسرح، فاز كافضل ممثل مسرحي لعامي 1994 و1997. قدم الكثير من الحفلات والبرامج الموجهة للاطفال وبرأي الكثير من المتابعين هو أفضل من يجيد الالعاب السحرية في العراق والعالم العربي.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*